تحذيرات من السباحة بشاطئ النخيل.. ومسئولون: “حملة تشويه متعمدة”

تحذيرات من السباحة بشاطئ النخيل.. ومسئولون: “حملة تشويه متعمدة”

- ‎فيأخبار مصر, سلايدر
49
0

للعام الثاني على التوالي، شهدت مواقع التواصل الاجتماعي، تحذيرات متكررة تداولها الرواد فيما بينهم للتحذير من الذهاب لشاطئ النخيل بمنطقة 6 أكتوبر، غرب الإسكندرية، بسبب ما وصفوه بعدم صلاحيته للسباحة وحصده لأرواح العديد من المصطافين، وهو ما دعمه بيان صادر عن الأمن بغرق 3 أشخاص أمس الأول، في الوقت الذي اعتبرت جمعية 6 أكتوبر التي تدير الشاطئ، الأمر، مجرد حملة تشويه متعمدة.

ونددت الجمعية في بيان لها اليوم، بما وصفته الهجمة الشرسة على شاطئ النخيل، ونشر بيانات غير حقيقية من العام الماضي بهدف عرقلة جهود الجمعية في رفع مستوى الشاطئ وتطوير الجمعية ومحاربة الفساد.

وأكد البيان: «أن ما يتم هو جزء من مخطط العام الماضي وتعاد بنفس الأسلوب والأرقام، من بعض ضعاف النفوس من الذين يريدون إعادة الفاسدين مرة أخرى والاستيلاء على الشاطئ بشكل غير مشروع».

وأكدت الجمعية، عدم مسئوليتها عن إنقاذ حالات الغرق التي شهدها الشاطئ خلال الساعات الأخيرة، مؤكدة أن الضحايا غرقوا في غير أوقات العمل الرسمية لها.

وقالت الجمعية: “إن الشاطئ شهد 3 حالات غرق كانت جميعها في الصباح الباكر، وهي حالة غرق في السادسة صباحًا، وتحرر محضر رقم 2 أحوال نقطة 6 أكتوبر، وحالة ثانية في السادسة والنصف صباحًا، وتحرر محضر رقم 3 أحوال نقطة أكتوبر، وحالة ثالثة في السابعة صباحًا، وتحرر محضر 4 أحوال نقطة أكتوبر، وجميعها تمت في غير أوقات العمل الرسمية لشركة الإنقاذ، والتي تبدأ عملها من الثامنة صباحًا وحتى آخر ضوء للنهار، طبقا لتعليمات المحافظة والأجهزة الأمنية.

وأهابت إدارة القرية بالرجوع إليها أو مخاطبة الصفحة الرسمية للرد على أي استفسارات خاصة بأي حالات غرق أو مشكلات خاصة بالقرية.

 

Facebook Comments