مجلة أمريكية تفضح تامر حسني: “المسرح الصيني” أعلن شراء المطرب للبصمة

مجلة أمريكية تفضح تامر حسني: “المسرح الصيني” أعلن شراء المطرب للبصمة

- ‎فيأخبار مصر, سلايدر, فن
161
0

كذّبت إدارة المسرح الصيني في هوليوود ادعاءات المطرب تامر حسني عن تكريمه منها، بحصوله على البصمة الإسمنتية وتخليدها إلى جانب بصمات نجوم هوليوود، عقب عرض فيلمه الأخير “تصبح على خير” داخل أحد القاعات هناك، ووفقًا لما نشرته مجلة “Elucid” الأمريكية، المتخصصة في شؤون الموضة والأزياء.

وأكدت المجلة الأمريكية، عبر موقعها الرسمي، أن إدارة المسرح الصيني في هوليوود ردت على الانتقادات وردود الفعل العنيفة التي طالتهم بعد وضع المطرب العربي غير المعروف نسبيا تامر حسني، حسبما وصفوه، لبصمة يديه وقدميه، خاصة أن هذه الواقعة مثلت مفاجأة لبعض العاملين بمجال الترفيه في هوليوود، لا سيما أن حسني ليس لديه أفلامًا أو أغنيات أو قاعدة جماهيرية معروفة في الولايات المتحدة الأمريكية.

وأعلنت إدارة المسرح دفع المطرب المصري أموالا مقابل الترويج لفيلمه، موضحة أن “مطبوعات وأفيشات فيلمه وُضعت في المسرح لأغراض ترويجية فقط، ولن يتم الاحتفاظ بها في الفناء”، مشيرة إلى أن واقعة بصمة تامر حسني ليست الأولى من نوعها، إذ وضعوا بصمات مشاهير وحيوانات شهيرة وشخصيات خيالية في الباحة الأمامية من المبنى؛ لتتويج احتفالياتهم وفعالياتهم.

وكشفت الإدارة، حسب المجلة، أن مراسم احتفال تامر حسني لم تكن في الصباح مثل الاحتفالات الرسمية الأخرى التي كانت تغطيها وسائل الإعلام الأمريكية، حيث كان الحفل بعيدًا عن الاحتفالات الرسمية، وطالبت الإدارة العاملين في صناعة الترفيه بالتحقق من الصفحة الرسمية للمسرح علي “ويكيبيديا” وكذلك موقعها الرسمي، حيث يتم تسجيل البصمات الرسمية فقط.

وأكدت إدارة المسرح أن “هناك 6 آثار آقدام غير رسمية وضعت لغرض ترويجي فقط في المسرح، بما في ذلك حالة تامر الأخيرة، لأن وضع بصمات النجوم في الباحة الأمامية تقليدا فريدا من نوعه، للاحتفال بنجوم السينما في الماضي والحاضر؛ لتظل آثارهم محفورة في الإسمنت، ومن المأمول أن يستمر هذا التقليد في التركيز على النجوم المستحقين له”.

 

Facebook Comments