كيف تفوز مشيرة خطاب بمنصب رئاسة «يونسكو» رغم تفوق المرشح القطري؟

كيف تفوز مشيرة خطاب بمنصب رئاسة «يونسكو» رغم تفوق المرشح القطري؟

- ‎فيأخبار مصر, سلايدر
49
0

انتهت الجولة الثانية من انتخابات مدير عام منظمة اليونيسكو، التي تجرى في العاصمة الفرنسية باريس، وأظهرت النتائج حصول المرشحة المصرية السفيرة مشيرة خطاب على 12 صوتا بينما حصل مرشح قطر على 20 صوتا وفرنسا 13 صوتا والصين 5 وفيتنام 5 ولبنان 3.

وبالرغم من تراجع المرشحة المصرية، مقابل المرشح القطري والفرنسي، إلا أن الفرصة لا تزال قائمة أمام مشيرة خطاب، للفوز بالمنصب، حسبما يؤكد خبراء علاقات دولية في حديثهم لـ«الوطن».

وقال الدكتور معتز سلامة، أستاذ العلاقات الدولية، إنه إذا لم يحدث توافق اليوم، أو غدًا على الأكثر بين مصر وفرنسا، بحيث يتنازل أحد المرشحين عن الآخر، بالتأكيد ستصب الأمور في صالح المرشح القطري، المستفيد الأكبر من تفتت الأصوات.

وأضاف «سلامة» لـ«الوطن» أنه في حال تم الاتفاق على انسحاب المرشح الفرنسي لصالح مشيرة خطاب، فإن الأمور ستحسم للأخيرة، لأن الكتلة التصويتية التي دعمت فرنسا، ستدعم المرشحة المصرية بكل تأكيد.

وتابع أستاذ العلاقات الدولية، أن وزارة الخارجية تقرأ الموقف بدقة، وتدرك أن الأمر يحتاج إلى تحول، وإعادة توزيع للأصوات، وتجنب تفتيتها في الجولة الثالثة، وتحويل استراتيجية مصر، إلى أهمية خسارة المرشح القطري، الذي ستتاجر بفوزه حال حدوثه قناة الجزيرة وقطر، ضد دول التحالف العربي.

من جانبه، قال الدكتور محمد حسين، أستاذ العلاقات الدولية، بجامعة القاهرة، إن الجولة الثالثة هي الأخطر، والتي قد تشهد خروج أحد المرشحين، ليتنافس اثنين فقط، موضحًا أنه يصعب التنبؤ بمن سيحصد أعلى الأصوات في المرحلة الثالثة، وبالرغم من حصد المرشح القطري أعلى الأصوات في الجولات السابقة، فإن ذلك لا يعني حسم الجولة الثالثة لصالحه.

وأضاف «حسين» أن وزير الخارجية والوفد المصري في باريس، بالتأكيد يعمل الآن على عقد تربيطات، لإنهاء الأمور كما ينبغي، لصالح المرشحة المصرية، موضحًا أنه في حال انسحاب المرشح اللبناني، ستصب أصواته في صالح المرشحة المصرية، مؤكدًا أنه في حال منافسة مشيرة خطاب للمرشح القطري، فإن الكفة ستميل بكل تأكيد لصالح المرشح المصري.

 

Facebook Comments