“سلمى حايك” تقاضى صناع مسلسل “هبة رجل الغراب”.

“سلمى حايك” تقاضى صناع مسلسل “هبة رجل الغراب”.

- ‎فيتوك شو, سلايدر, فن
228
0

137144600

لا يخفى على متابعى حلقات مسلسل «هبة رجل الغراب» لايمى سمير غانم ومعالجة ورؤية درامية لشريف بدر الدين وإخراج ياسر زايد، أنه مأخوذ بالحرف عن رؤية درامية- كوميدية للمسلسل الأمريكى الشهير «بيتى القبيحة» للنجمة الأمريكية اللأتينية أمريكا فيريرا، ومن بطولة فانيسا ويليامز، اريك ميوبز، آلان دايل، تونى بلانا، آنا أورتيز، اشلى جنسن، ومارك أندلكاتو، ومايكل أريى، كيفن سوسمان، وريبيكا رومين، وكريستوفر جورهام، وجوديث لايت، ودانيال اريك جولد، وآدم رودريجيز.
لكن الأكثر دهشة فى أمر القائمين على المسلسل الذى يذاع ويعلن عنه بكثافة على شبكات محطات «سى بى سي» المصرية، أنهم يقدمون العمل، كأنه من ثمرة إبداعهم الفنى كتابة وتمثيلا وإخراجا، وأنهم نجحوا ببراعة وجرأة فى التقمص والتقلد لجميع شخصيات المسلسل الأمريكى زائع الصيت، دون إشارة واحدة إلى المسلسل، على طريقة ولا مين شاف، و«لا من درى»، و«محدش دريان».
وتأكيدًا لما سبق فإن حلقات المسلسل متاحة على قناة «يوتيوب» ، ويمكن لمن يشاهدها أن يلاحظ مدى التطابق المدهش والتقليد الأعمى «لايمى سمير» غانم لدور «أمريكا فيريرا» فى مسلسل «بيتى القبيحة».
أما منتجة المسلسل الأمريكية الأصل النجمة «سلمى حايك»، فإنها فور مشاهدتها وعلمها أن مسلسلها الشهير تحول بقدرة قادر الى رؤية كربونية تقليدية مصرية بحتة فى كافة التفاصيل الصغيرة والكبيرة، أصابتها الدهشة وعلمت من مديرة أعمال سلمى فى لوس أنجلوس، أنها لم يسبق لها أى معرفة مسبقة، أو صلة بأنتاج وتوزيع العمل المصرى والشخصيات المنسوخة بالضبط فى كل حلقة من حلقاته، وسوف تحيل الأمر الى مستشارها القانوني. كما اطلعت وعلقت أيضا النجمة «امريكا فيريرا» على أداء ايمى سمير غانم التى تقوم بتقليد دورها فى المسلسل الأمريكى «بيتى القبيحة» قائلة:
أوه ماى جاد «oh my god»
ويبدو أن معظم الأفلام والمسلسلات والبرامج التليفزيونية التى رأيناها مؤخرا تسرق الأفكار والأبداع الأمريكى «عينى عينك»، كأنها تؤصل لمبدأ جديد فى الوسط الفنى المصرى والشرق أوسطى وهو أن السرقة فى الأمريكان حلال، وبلغ هنا الأمر درجة أن فى هوليوود شكاوى مرة من سرقة الأفلام والمسلسلات والبرامج الأمريكية، وعدم مراعاة الحقوق الدولية للطبع والتوزيع فى الشرق الأوسط. خاصة أنه معروف جيدا أن مصر ومعظم دول الشرق الأوسط ومعها الصين ليست بين الدول التى تطبق فيها العقوبات على سرقة الإبداع الفنى، ومصادرة وملاحقة القائمين عليه، ولا تعرف الشركات والاستوديوهات الأمريكية حتى الآن كيفية حماية حقوق مبدعيها فى العالم، لأنه لا توجد بين الولايات المتحدة وتلك البلاد أية اتفاقيات قانونية دولية تذكرفى هذا الصدد. المسلسل الأمريكي «بيتى القبيحة» بث لأول مرة على شبكات تليفزيون« آى بى سي» في ٢٨ سبتمبر٢٠٠٦ ، وانتهت السلسلة فى ١٤ أبريل٢٠١٠.
ويدور حول الطابع الغريب والشكل العجيب المضحك لشخصية «بيتى سواريز» ، الذكية جدا والموهوبة فى مجال عملها، ولكن خاصمها الجمال وليس بجسدها مسحة للفتنة النسائية، والعمل المبدع مقتبس من رواية كولومبية شهيرة للكاتب «فرناندو جايتان» ، وقد سبق معالجتها بأشكال مختلفة وبثت بعدة لغات ومنها اللغة الهندية.
المسلسل يحتوى على «٨٥ حلقة»، وهو من إنتاج النجمة «سلمى حايك»، «سيلفيو هورتا»، «بن سيلفرمان»، و«خوسيه تومز»، وتم تصوير موسم واحد واثنين فى لوس أنجلوس والثالث والرابع فى مدينة نيويورك. والمسلسل من توزيع شركة« بوينا فيستا العالمية»، وشبكات «اى بى سي- ديزني».

Facebook Comments

‎إضافة تعليق