“مين بيحب مصر” تبدء فى إعداد برنامج يؤهل شباب العشوائيات لسوق العمل.

“مين بيحب مصر” تبدء فى إعداد برنامج يؤهل شباب العشوائيات لسوق العمل.

- ‎فيأخبار مصر, اقتصاد وبورصة
99
0
6ebe77bf-e931-4b77-bc74-ef3d2b01b95f 

جريدة المــــال:
قالت دينا أباظة رئيس لجنة التنمية البشرية بحملة مين بيحب مصر إن الحملة تعد برنامجا متكاملا في مجال التنمية البشرية للشباب والتأهيل لسوق العمل في مناطق العشوائيات بالقاهرة، والتي تتضمن المنطقة الشمالية وبها: عزبة وهبة وحكر قشقوش ومحمد على بحى الساحل، وعزبة أبو حشيش بحدائق القبة، وحكر السكاكينى بحى الشرابية.

أما المنطقة الشرقية فشملت حى منشأة ناصر، وتضم: عزبة بخيت ومنشأة ناصر والدويقة وقايتباى وبرقوق، وبالنسبة للمنطقة الغربية فشملت المنطقة الغربية، التى تشمل السيدة زينب ومصر القديمة، وتضم: تل العقارب والمواردى وعزبة أبو قرن. ويهدف البرنامج إلى تأهيل الشباب وإعدادهم سلوكيا وفنيًا وبدنيًا واجتماعيًا، وتعليمهم مهن مختلفة

وأضافت أباظة أن الحملة تواجة صعوبات فى إحراز تقدم في مجال التنمية البشرية فى العشوائيات إن لم تتمكن الدولة من تحسين مستوى المعيشة في هذه المناطق الفقيرة، وتقديم الخدمات الأساسية والضرورية

وقالت إن منطقة عزبة الهجانة تمثل تحدياً هائلاً فهى أكبر المناطق العشوائية و يقطن بها حوالي 500,000 شخصاً. وتواجه هذه المنطقة مجموعة من المشكلات التي تشترك فيها مع أحياء أخرى، عشوائية وفقيرة بالقاهرة.

وتتضمن تلك المشكلات نقص الخدمات الأساسية والضرورية مثل المياه والصرف الصحي، وجمع القمامة، ومستوى الرعاية الصحية والتعليم المتد نى.

وطالبت أباظة رئيس مجلس الوزراء بوضع برامج اقتصادية تهدف إلى التنمية الاقتصادية وتوفير فرص عمل بالقرى والمناطق الريفية خاصة المحافظات الطاردة للسكان للحد من الهجرة إلى المدينة ونمو المناطق العشوائية، فضلا عن تشجيع المستثمرين للبناء البديل لقاطني العشوائيات وتنظيم لقاءات ترويجية تمويلية للبنوك ورجال الأعمال وإمكانية تمويل تطوير المناطق العشوائية بها.

وأشارت إلى أهمية عدم فصل التعامل مع العشوائيات عن جوانب التنمية الاجتماعية والاقتصادية بالدولة, والاعتماد على دراسات خاصة بالمناطق العشوائية ودمجها اقتصادياً في المدينة والتغلب على ضعف مؤهلاتهم الاقتصادية

 

 

Facebook Comments

‎إضافة تعليق