كالعادة الإخوان الإرهابيون يشمتون فى اختفاء الطائرة المصرية على السوشيال ميديا

كالعادة الإخوان الإرهابيون يشمتون فى اختفاء الطائرة المصرية على السوشيال ميديا

2016_5_19_9_58_43_512

فى الوقت الذى استيقظت فيه مصر على خبر مؤلم وهو اختفاء طائرة مصرية تحمل على متنها 59 راكبا، بالإضافة إلى عشرة أفراد من طاقم الطائرة، أظهر حلفاء الإخوان شماتة فى الحادث، محاولين استغلاله سياسيا، فظهروا على مواقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك” و”تويتر” ليهللوا أن هذا انتقام من الله لمن شمتوا فيهم من قبل فيما استغل آخرون الحادث لتصفية حساباتهم مع النظام.

فى الوقت الذى يتابع المصريين فيه بكل اهتمام حادث الطائرة ويحاولون الاطمئنان على أرواح أبنائهم فيها، كانوا هم يغردون للشماتة وسب الدولة، وهو ما لفت نظر إبراهيم سعيد لاعب ناديى الأهلى والزمالك السابق الذى غرد عبر حسابه على موقع تويتر للتدوين القصير وكتب “طائرة فقدت وناس بتشتم مصر مش عارف ليه بصراحة”، ليرد أحدهم عليه “عشان دولة ظالمة بكل ما تحمل الكلمة من معانى”، وهو ما دفع إبراهيم سعيد لإبداء استغرابه من هذا المنطق، مؤكدا أن هذا يعتبر قضاء وقدر داعيا بالرحمة لركاب الطائرة لو كانت قد سقطت.

تغريدة أخرى من أبناء الجماعة كانت “يمهل ولا يهمل ربى ينتقم منك وقريب يا رب الله يأخذ الحق”، فيما علق باسم خفاجى قائلا: “تختفى طائرة مصرية قادمة من فرنسا، تعقد حكومة فرنسا جلسة عاجلة الآن، حكومة مصر تنتظر”. وعلق أحدهم قائلا: “إنها ليست شماتة، ولكن لعل أسر الطائرة المفقودة يحسو بشعور الراجل اللى اتريقوا عليه وقالو إنه بيتاجر بمشاعر ابنته على الرغم من إنه لم ير ابنته من وقت الانقلاب”، قاصدا باسم عودة وأحمد عارف، مستكملا “كما تدين تدان”.

واستمرت التغريدات التى تظهر شماتة مستترة، الأمر الذى أثار اشمئزاز الكثيرين بسبب هذا اللغط الصباحى وقت وقوع كارثة وفقدان أناس لذويهم ومحبيهم على متن الطائرة، فعلق الإعلامى “عمرو عبد الحميد” ردا على ما تداول قائلا: أفظع من اختفاء الطائرة وترجيح سقوطها هو الشعور بالشماتة الذى يُظهره بشرٌ بدون حياء، نزع الله منهم الرحمة وحرمهم من أدنى درجات الإنسانية. وعلق آخر: “أظن أن المقام ده تحديدا لابد أن نكون بلا شماتة فى الموت، فأرجو من الإخوة الظرفاء ألا يستهينوا بمشاعرنا فهناك دماء سالت ومن لا يوقر تلك الدماء فلا يحدثنا عن أية دماء بعد اليوم”. من ناحية أخرى شغل حادث اختفاء الطائرة، اهتمام عدد من المستخدمين الأجانب الذين دشنوا هاشتاج بعنوان رقم رحلة الطائرة: “#MS804” ليدعوا للمصريين بالنجاة وأن يعودوا سالمين لذويهم ويعبروا عن حزنهم لما حدث، إلى جانب الاهتمام الكبير بأخبار الطائرة.

من جانبها دعت المغردة sonia، متابعيها بالصلوات من أجل الضحايا قائلة: أن نسمع بخبر تحطم طائرة أخرى، الصلوات من أجل الضحايا، وتوقع أخر أن تكون هناك قنبلة وراء الحادث أو عمل إرهابى، وقالت آخرى، صلواتنا للركاب والطاقم الموجود على متن الطائرة وأسرهم.

الإخوان الإرهابيون  (1)

الإخوان الإرهابيون  (2)

الإخوان الإرهابيون  (2)

الإخوان الإرهابيون  (9)

Facebook Comments